سجل الزوار الصفحة الرئيسية البريد الإلكتروني للإعلان الشجرة 2 الشجرة 1 الشجرة 3 الشجرة 4 الشجرة 5 الشجرة 6 الشجرة 7 الشجرة 8 الشجرة 9
   
   
 
الاسم الأول الاسم الثاني الاسم الثالث

عبد الرحمن

1349
1930

عبد العزيز

1398
1977

سعود

1393
1973

محمد

1419
1998

خالد

1399
1979

مبارك

1417
1997

حسن

1414
1993

غانم

1414
1993

 
 
 
 

 شيخ الوكرة، وحامي الركن الجنوبي للدولة الشيخ عبد الرحمن بن قاسم بن محمد آل ثاني ـ رحمه الله تعالى ـ
ولد حوالي عام 1288هـ الموافق 1871م، ووالدته من العمامرة الدواسر.
عينه والده الشيخ قاسم شيخًا على الوكرة حوالي عام 1898م، فتحمل المسؤولية بكل جدارة، وكان سدًا منيعًا يصد كل من يحاول الاعتداء على البلاد، وخاض في ذلك عدة معارك مع عدد من القبائل، واستطاع ردها عن أطماعها.
وقد اشتهر ـ رحمه الله ـ بتدينه وشخصيته القوية، وشجاعته، وبعد وفاة أخيه الشيخ علي الملقب بجوعان، كان على رأس أول السرايا التي تقدمت نحو المعتدين، ومن الوقائع التي شارك فيها، وظهرت فيها شجاعته وفروسيته:
وقعة خنور، ووقعة سويحان، ووقعة بينونة، ووقعة الصفا، ووقعة الحمرور.
وقد أنجب ـ رحمه الله ـ رجالاً صناديد، وذريته باقية إلى الآن في منطقة الوكرة والوكير، وقد عمروا تلك الناحية من البلاد، واشتهروا بتدينهم وأخلاقهم الحسنة، وهم:
الشيخ عبد العزيز بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني، وخواله من المنانعة.
الشيخ سعود بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني.
الشيخ محمد بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني.
الشيخ خالد بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني.
الشيخ مبارك بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني.
الشيخ حسن بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني.
الشيخ غانم بن عبد الرحمن بن قاسم آل ثاني.
وخوالهم من الخاطر.
توفي ـ رحمه الله ـ عام 1349هـ الموافق 1930م، وقد رثاه الشاعر محمد بن عثيمين بقصيدة يقول فيها:
هو الدهر لا يصغي إلى من يعاتبه * ولو عظمت هماته ومآربه

 
 

الشيخ عبد الرحمن بن قاسم بن محمد بن ثاني آل ثاني

1288
1871
1349
1930
 


 
تسعدنا مشاركتكم من خلال تزويدنا بأي معلومات إضافية حول هذه الشخصية
 

الاسم

رقم الهاتف
       

البريد الإلكتروني

       

لإضافة ترجمة أو تعليق

       
          
 

 
   
   
جميع الحقوق محفوظة 1430- 2009